الرئيسية | تعليق على حدث | المهداوي للرئيس الجلسة: البوعزاتي اقترحه رئيسا لحكومة الريف والريافة يثقون في الملك لكنه كان يريد إدخال السلاح

المهداوي للرئيس الجلسة: البوعزاتي اقترحه رئيسا لحكومة الريف والريافة يثقون في الملك لكنه كان يريد إدخال السلاح

بواسطة
المهداوي للرئيس الجلسة: البوعزاتي اقترحه رئيسا لحكومة الريف والريافة يثقون في الملك لكنه كان يريد إدخال السلاح حجم الخط: Decrease font Enlarge font
0


    حوار الريف

ما جاء على لساء المهداوي منسوبا للمدعو البوعزاتي وهو يجيب عن أسئلة رئيس الجلسة اليوم خلال محاكمته في استئنافية البيضاء، لا يمكن تسميته سوى " بالتخربيق" ، يقول أن البوعزاتي يريد إدخال السلاح للريف وفي نفس الوقت يثق في الملك ولا يثق في الحكومة كما يزعم المهداوي أنه اقترحه ليكون رئيسا لحكومة الريف.

واعتبر حميد المهداوي ان ما جاء في مكالمته مع المسمى نورالدين البوعزاتي كان بهدف الإيقاع به، قال هذا المساء أثناء محاكمته باستئنافية البيضاء، أنه سيثبت للمحكمة ذاتها ما يؤكد أن البوعزاني « يكذب ويخرف « .

وقال المهداوي قبل قليل، ان البوعزاتي وعده بان يجعل منه رئيسا حكومة الريف، ثم أضاف أن  البوعزاتي قال له « حنا ناس الريف ماكنتقوش فالحكومة فقط كنتيقوا فالملك محمد السادس « 

وبعدها طالب الزفزافي من وراء القفص الزجاجي رئيس الجلسة بتوثيق هذا الكلام : «  يجب سيدي الرئيس ان يوثق هذا الكلام بالصوت والصورة لكي يعلم الكل بالحقيقة « 

وأكد المهداوي لرئيس الجلسة أن المتصل البوعزاتي حاول الإيقاع به، خاصة حينما قال كلاما وقال نقضيه في نفس الوقت، حيث قال في البداية أنه يريد إدخال السلاح، لكنه عاد وقال إنه يثق في الملك. سيدي القاضي، سوف اكتشف لكم كامل تناقضاته « . 

متابعات 



التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك