الرئيسية | البيئة | الحسيمة: تفاقم ظاهرة القنص العشوائي أتى على عدد كبير من الاحيائيات البرية ببني يطفت

الحسيمة: تفاقم ظاهرة القنص العشوائي أتى على عدد كبير من الاحيائيات البرية ببني يطفت

بواسطة
الحسيمة: تفاقم ظاهرة القنص العشوائي أتى على عدد كبير من الاحيائيات البرية ببني يطفت حجم الخط: Decrease font Enlarge font
0


    حوار الريف

عبر عدد من قاطني قبيلة بني يطفت عن تذمرهم من طغيان ظاهرة القنص العشوائي الذي أتى على ما تبقى من أنواع الاحيائيات البرية، ولوحظ أن هذه الظاهرة باتت روتينية رغم عواقبها الوخيمة ، حيث يتوافد من هب ودب على المنطقة لصيادة الطرائد ويقومون بملاحقتها وسط الدواوير ما يسبب قلقا كبير للسكان الذين ضاقوا ذرعا بهذا السلوك الذي يجري تحت أنظار السلطة المحلية التي لم تتحرك لوضع حد لهذا التطاول على البيئة والانسان.

وأفاد متضررين اتصلوا بحوار الريف أنهم اتصلوا مرارا بمسؤولي إدارة المياه والغابات لاشعارها بخطورة الظاهرة لكنهم قوبلوا من طرفهم بنوع من عدم الاكتراث بالشكايات المقدمة لهم.

والغريب في الأمر حسب نفس المصدر أن حاملي التراخيص بالقنص قلما يتقيدون بالضوابط والحدود المسموحة لهم بالقنص، بحيث سجل مرارا تطاولهم على الاملاك الخاصة في تحدي سافر لحقوق المواطنين وممتلكاتهم فضلا عما يرافق هذه الظاهرة من إزعاج لراحتهم.

والأخطر ما في الأمر هو أن تواتر هذه الظاهرة العشوائية ساهم في إبادة فصائل وأنواع من الطيور وخصوصا النسور البحرية النادرة بالمنطقة والمعرضة للانقراض وهو ما يشكل ضربة موجعة لكل المجهودات التي بذلت من أجل صيانة محمية بادس التي تدخل في النفوذ الترابي لقبيلة بني يطفت. 

حوار الريف: متابعة 



التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك