الرئيسية | تعليق على حدث | تهديدات بالقتل بين “البام” و”البيجيدي”

تهديدات بالقتل بين “البام” و”البيجيدي”

بواسطة
تهديدات بالقتل بين “البام” و”البيجيدي” حجم الخط: Decrease font Enlarge font
0


    حوار الريف

تنذر المواجهات المستعرة على مقاعد المجالس المحلية والإقليمية والجهوية بنشوب حرب عصابات وصلت حد التهديد بالقتل بين “البام” و”بيجيدي”، الذي اتهم خصومه بمحاولة قتل احميدة محجوبي، القيادي في حزب المصباح، ورئيس المجلس الإقليمي بتاوريرت.

وأوردت صحيفة الصباح، في عددها الصادر اليوم الثلاثاء، استنكار الكتابة الإقليمية لحزب العدالة والتنمية بتاوريرت، ما اعتبرته “هجوما شنيعا وتهديدا بالتصفية الجسدية تعرض له محجوبي داخل مكتبه بمقر عمالة الإقليم”، مسجلة أن هذا الاعتداء الهمجي يشكل ذروة مسلسل ممتد من التضييق ومحاولات الابتزاز والتحكم من طرف بعض أعضاء المجلس الإقليمي بتاوريرت، لفرض أجندة بعيدة كل البعد عن الصالح العام خدمة لمصالح شخصية ضيقة لجهات نافذة. 

وحسب المصدر ذاته، فقد نددت الهيأة الإقليمية للعدالة والتنمية بما أسمته “سلوكا لا أخلاقيا ينم عن تخبط جهات تريد جعل المجالس المنتخبة في خدمة مصالحها ضدا على مصلحة الإقليم، بعد عجزها عن المنافسة والمواجهة السياستين وفق الأعراف الديمقراطية”، مشددة على مساندتها المطلقة لرئيس المجلس الإقليمي في مواجهة كل من يسعى للمس باستقلالية المؤسسات وتحويلها إلى خدمة لوبيات الريع والمصالح الشخصية”.

يحيى البركاوي



التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك