الرئيسية | تعليق على حدث | المحكمة الإدارية بفاس ترفض طلب الطعن تقدم به رئيس مجموعة التعاون بني ورياغل لاخلالات شكلية جوهرية

المحكمة الإدارية بفاس ترفض طلب الطعن تقدم به رئيس مجموعة التعاون بني ورياغل لاخلالات شكلية جوهرية

بواسطة
المحكمة الإدارية بفاس ترفض طلب الطعن تقدم به رئيس مجموعة التعاون بني ورياغل لاخلالات شكلية جوهرية حجم الخط: Decrease font Enlarge font
0


    حوار الريف

تلقى رئيس مجموعة التعاون لبني ورياغل بالحسيمة صفعة قوية من طرف القضاء الإداري بفاس الذي تقدم إليه بطلب إلغاء قرار إداري صادر عن المجلس الجماعي لآيت قمرة القاضي بإلغاء انتدابه لتمثيل الجماعة ثم انتخابه فيما بعد رئيسا للمجموعة.

واستندت المحكمة الإدارية بفاس في عدم قبول هذا الطعن شكلا ، لكون يتضمن اخلالات جوهرية بمسطرة الطعن لم يتم احترامها من طرف الطاعن مما يجعل استئناف هذا القرار غير ذي جدوى ومضيعة للوقت لكون القانون التنظيمي للجماعات لا يحتمل تأويل نصوص وردت بشكل واضح فيما يتعلق بمهمة الانتداب لتمثيل الجماعة باعتبارها تكليف وليس تشريف كان حريا بالمعني بالأمر بمجرد اتخاذ المقرر من مجلسه الجماعي والمصادق عليه من طرف سلطة الوصاية ، كان عليه تقديم استقالته وإفساح المجال لإعادة انتخاب رئيس جديد للمجموعة وباقي أعضاء المكتب.

وكان المجلس الجماعي لأيت قمرة قد اتخذ مقررا في دورة استثنائية خلال شهر يوليوز 2017 يقضي بإعفاء السيد عبد الحميد الخماري وتعيين محله شاكر الموساوي بالأغلبية النسبية للأعضاء للأصوات المعبر عنها والتي تشير لها المادة 45 من القانون التنظيمي للجماعات رقم 113.14 ، مما يعتبر معه رئيس المجموعة مقالا بقوة القانون ما دام المقرر مصادق عليه من طرف سلطة الداخلية.

وفي سياق متصل علم موقع حوار الريف أن سلطات الداخلية بالإقليم تتهيأ لفتح الترشيحات لمهمة رئيس مجموعة التعاون بني ورياغل والتي تدوم قانونيا 05 أيام من تاريخ الإعلان ثم يلتأم مجلس المجموعة في ظرف 15 يوما ألموالية قصد انتخاب رئيس المجموعة ونوابه. 

حوار الريف: متابعة 



التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك