الرئيسية | السياسة | حزب الطليعة بالناضور يدق ناقوس خطر انفجار الأوضاع الاجتماعية ويدعو إلى الاستجابة لمطالب الشعب وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين

حزب الطليعة بالناضور يدق ناقوس خطر انفجار الأوضاع الاجتماعية ويدعو إلى الاستجابة لمطالب الشعب وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين

بواسطة
حزب الطليعة بالناضور يدق ناقوس خطر انفجار الأوضاع الاجتماعية ويدعو إلى الاستجابة لمطالب الشعب وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين حجم الخط: Decrease font Enlarge font
0


    حوار الريف

عقد حزب الطليعة الديمقراطي الإشتراكي –فرع الناظور- اجتماعه العادي يوم السبت 2 دجنبر 2017 بمقر ك.د.ش. لتدارس الوضع الحزبي في ارتباط مع الوضع الإجتماعي والإقتصادي المأزوم بالإقليم وانعكاساته السلبية على الساكنة خاصة بعد مرور سنة على انطلاق شرارة الحراك الشعبي بالريف وتداعياته في كل مناطق المغرب وما نجم عنه من اعتقالات ومتابعات لازالت مستمرة. وحكم العديد منهم فأصدرت في حقهم احكام جائرة ومنهم من لازال ينتظر دوره .

واستقراءا لكل الشروط المحيطة خلص الحزب بأن سياسة التمويه عن الأسباب الحقيقية التي تتجلى في الإختيارات الطبقية ذات الطبيعة اللاديمقراطية واللاشعبية المنتهجة والمفروضة قسرا منذ سنين في جميع المجالات، وبأن الحلول الترقيعية التي يلجأ إليها الحكم كما عودنا بذلك ماهي إلا تدابير للواجهة الخارجية وربحا للوقت من اجل فرملة الوضع وأقلمته مع اختيارات وتقلبات السوق العالمية كما يؤكد الجزم  ان جهاز الدولة لن يخدم مصالح الطبقات الكادحة وإنما هو في خدمة الذين يركزون الثروة والسلطة خدمة للتبعية اي فنيو الإمبريالية كما قال الشهيد عمر بنجلون

وبأن شعار "الجهوية  المتقدمة " يتناقض مع جوهر النظام السياسي المفرط في مركزة السلطة ولا يترك  للمؤسسات المنتخبة والمشكوك في مصداقيتها (وطنية وجهوية واقليمية..) اية صلاحيات حقيقية في التقرير واختيار المشاريع التنموية التي تستجيب لحاجيات الساكنة وأن الجهوية الحقيقية والديمقراطية كما اكد حزبنا لايمكن أن تكون إلا جهوية سياسية في اطار دستور ديمقراطي شكلا ومضمونا هادف الى تصفية الجو العام وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي وتسييد جوعام تغمره الحرية  والكرامة والعدالة الإجتماعية.

وانطلاقا من الإستنتاجات السالفة الذكر وعدم توفر الحد الأدنى منها يسجل الحزب مايلي :

A      يهنئ الحزب كل المعتقلين السياسيين بمناسبة استرجاعهم لحريتهم في كل من مدينة الناظور والدريوش والعروي والقرية....ويحيي كل المحامين من هيئة الدفاع والهيئات السياسية والنقايبة والحقوقية وكل الذين آزروا و دافعوا عنهم  ويطالب بالحرية لكافة المعتقلين السياسيين والذين يخوضون اضرابات طعامية بكل السجون المغربية .والتضامن مع جميع الحركات الإحتجاجية والقطاعية (المتصرفون.موظفو الجماعات والخزينة والصحة......)

A      التراجع العميق في مجال الحريات والحقوق في شموليتها كما تؤكد ذالك حتى بعض المنظمات الحقوقية الدولية وذلك بخنق حرية الرأي والتعبير وحق التظاهر السلمي....والإمتناع والتماطل في تسليم وصلات الإيداع للعديد من الهيئات السياسية والنقابية والحقوقية  والجمعوية إقليميا وجهويا :حزب الطليعة بالناظور ووجدة  تحت ذريعة البحث في وضعية اعضاء المكتب وفرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالناظور وجمعية المعطلين........  واستمرار الإعتقالات والمضايقات خارج نطاق القانون قي صفوف مناضلين من احزاب اليسار على اثر المشاركة في الوقفات الإحتجاجية والأشكال التضامنية مع الحراك الشعبي  في وجدة  وبركان والناظور والدريوش والقرية وزايو... واصدار أحكام قاسية في حق البعض .وهي محاولة هدفها تكميم الأصوات المعارضة لاختيارات الحكم والحكومة.

A      يندد بالحصار المفروض على الحسيمة ونواحيها من قبل الأجهزة الأمنية مما تسبب في عزل المنطقة عن العالم الخارجي وكساد الأنشطة الإقتصادية بالمنطقة مما دفع بالعديد من الشباب بالريف الى الهجرة الى الضفة الأخرى عبر شريط ساحل المتوسط هروبا من الظروف الإقتصادية الصعبة وخوفا من الإعتقالات .

A      يطالب بالإستجابة الفورية لمطالب الحراك الشعبي بالريف ونهج سياسة تنموية حقيقية في اطار جهوية ديمقراطية تستجيب لإختيارات الساكنة في التعليم والصحة والشغل والسكن بدل المشاريع الموجهة للإستهلاك والواجهات السياحية(أطاليون نموذجا) والتي لا تخدم الا حفنة من ناهبي المال العام والمفسدين .

A      يؤكد فشل المنظومة التعليمة والتربوية إقليميا نتيجة الارتجال مما أسفر عنه انهيار تام للقيم وتفشي ظاهرة العنف المدرسي بسبب الخصاص المهول في الأطر التربوية والإدارية والمؤطرين التربويين ناهيك عن الإكتضاض قي اغلب المؤسسات التعليمية الإقليمية وانعدام المكتبات مما يعكس عدم استقرارية الأمن التربوي مستقبلا مما يتطلب احداث مؤسسات جديدة مجهزة بكل الشروط اللازمة. أما الوضع الجامعي فالقطاع الطلابي بالإقليم لازال يخوض اضرابات متتالية نتيجة عدم الاستجابة لملفهم المطلبي المشروع والعادل ناهيك عن عدم توفر وسائل  النقل والأطر الضرورية  .

A       يطالب بالإيقاف  العاجل لعملية تدفق العشرات من القاصرين على مدينة الناظور وبني انصار أملا في العبور الى مليلية المحتلة وذلك أمام مرأى كل السلطات الإقليمية مما يعرضهم للتشرد والإستغلال الجنسي والإقتصادي .وكذا معانات ممتهني التهريب المعيشي عبر المعبر من اهانة ودهس للممتهنين ومنع الدخول واغلاقه من قبل القوات الأمنية  الإسبانية المحتلة دون سابق اعلان ووضع حد للتدخلات العنيفة ولا إنسانية ضد المهاجرين الأفارقة جنوب الصحراء   حيث سجل بالناظورعدة حالات  وفاة ناهيك عن احراق مخيماتهم واعتقالهم داخل اماكن احتجاز غير قانونية .

A      حرمان العديد من الأحياء بالإقليم  من المرافق الإجتماعية الأساسية من صحة وماء صالح للشرب وكهرباء وقنوات الصرف الصحي والتزفيت كأحياء اولاد بوطيب  وبويزرزارن ودوار الصحراوي وتوريرت بوستة ومسالك طرقية كما هو الحال في بني سيدال الجبل ...

A      تدهور الجانب الصحي الناتج عن قلة المرافق والتخصصات والأجهزة الطبية خاصة مرض السرطان الرئوي والكبد الفيروسي  الذي اصبح ينتشر بكثرة مما يعرض المرضى للمتاجرة ومعانات التنقل خارج الناظور أملا في العلاج. أما المستشفى الحسني بالناظور اصبح لايتوفر حتى على الشروط الدنيا .نقص في  التجهيزات والخدمات وقلة الموارد البشرية والإستعانة بمتدربي الهلال الأحمر وانتشار ظاهرة الرشوة والمحسوبية . 

A      يدعوكافة الهيئات السياسية والنقابية والحقوقية والجمعوية والمواطنين الغيورين بالإقليم  الى التكتل في جبهة واسعة للدفاع عن الحقوق الإقتصادية والإجتماعية والثقافية ومواجهة كل التراجعات التي تمس كرامة المواطن .





التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك