الرئيسية | الشأن العام | الكاتب العام للجامعة الوطنية للتعليم في برنامج ضيف الأولى: نيابات التعليم مسؤولة عن وجود "المنحرفين" في أقسام التعليم

الكاتب العام للجامعة الوطنية للتعليم في برنامج ضيف الأولى: نيابات التعليم مسؤولة عن وجود "المنحرفين" في أقسام التعليم

بواسطة
الكاتب العام للجامعة الوطنية للتعليم في برنامج ضيف الأولى: نيابات التعليم مسؤولة عن وجود "المنحرفين" في أقسام التعليم حجم الخط: Decrease font Enlarge font
1.00


    حوار الريف

في سؤال موجه من طرف التيجيني الذي استضاف الكاتب العام للجامعة الوطنية للتعليم " الاتحاد المغربي للشغل" حول انتشار العنف وسط المؤسسات التعليمة وقدم ضيفه عدد من المؤشرات التي تؤكد أزمة القطاع وعجز الوزارة وإداراته عن استيعاب المشاكل المطروحة وهو زاد في منسوب العنف الذي أصبح يطال المدرسون من طرف تلاميذته ، وأضاف أن هذه الظاهرة طارئة على المجتمع التعليمي لدرجة أنه اعتبر أن الأمور وصلت إلى حد اتهامه بوجود منحرفين داخل أقسام التعليم بسبب تدخل نيابات التعليم في شؤون الأساتذة أثناء تقييمه السنوي لأداء التلاميذ ودقق كلامه بقوله أن هذه النيابات تتدخل من أجل توسيع مجال النجاح ، ورغم تنبيهه بكون هذا الكلام خطير واصل الكاتب العام للنقابة تأكيده لكلامه محملا المسؤولية الكاملة للادارة بمختلف مستويات في التخبط الذي يعرفه القطاع وعلى رأسه انتشار العنف وسط المؤسسات التعليمية واستهدافه لأسرة التعليم من طرف الناشئة.

وفي سياق حديثه عن انتشار العنف رفع عدد من الحاضرين ملصقات تدعو إلى احترام رجل التعليم والدعوة إلى المسيرة المقررة من طرف النقابة رفقة نقابات أخرى : الجامعة الوطنية لموظفي التعليم والجامعة الحرة للتعليم ، المقررة يوم الأحد المقبل للتنديد بالعنف الذي يطال رجال التعليم والمطالبة بحمايته والاستجابة لمطالبهم. وهو التقاء اعتبره التيجيني فيه نوع من الغرابة حيث أن المسيرة ستجمع بين الاتحاد ونقابتين أحدهما تابعة للبيجيدي وأخرى تابعة لحزب الاستقلال..وستثار أسئلة حول طبيعة هذا الاصطفاف في غياب التنسيق الخماسي الذي كان ضمنه الاتحاد وخصوصا الكنفردالية الديمقراطية للشغل الذي نشب معها حربا على مستوى التمثيلية الدولية.

الكاتب العام للجامعة الوطنية للتعليم الذي حل ضيفا على برنامج ضيف الأولى مساء اليوم الثلاثاء 28 نونبر 2017 ، حضره الكاتب العام لنقابة الاتحاد المغربي للشغل وعدد من أعضاء الأمانة العامة للاتحاد والمجموعة البرلمانية للاتحاد وثلة من الاساتذة والمهتمين.

حوار الريف: متابعة 

 





التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك