الرئيسية | الشباب | سيليا بعد معانقتها للحرية في أول تصريح لها: أشكر " أيَثْما إريفيَّان" و "خوتي" المغاربة

سيليا بعد معانقتها للحرية في أول تصريح لها: أشكر " أيَثْما إريفيَّان" و "خوتي" المغاربة

بواسطة
سيليا بعد معانقتها للحرية في أول تصريح لها: أشكر " أيَثْما إريفيَّان" و "خوتي" المغاربة حجم الخط: Decrease font Enlarge font
0


    حوار الريف

بكلمات مقتضبة بعد معانقتها للحرية عبرت سليمة الزياني المشهورة بسيليا لوسائل الإعلام عن تشكراتها لكل الريفيين والمغاربة وكافة الهيئات الحقوقية الذين وقفوا مع المعتقلين في محنتهم.

ولم تخف سيليا فرحتها وهي تعانق الحرية وقالت أن مطالب الحراك اجتماعية وأن الريف جزء من الوطن وتتطلع لأن ترى باقي رفاقها يعانقون بدورهم الحرية.

وبدت أيقونة الحراك متحكمة في كلماتها وتعي ما تقول ولم يظهر عليها أي ارتباك، وهي صورة أثارت بلا شك إعجاب المشاهدين لشابة جمعت بين الفن والنضال.

وكانت سيليا قد اعتقلت يوم 4 يونيو رفقة نبيل أحمجيق وأمضت ما يقرب من شهر وراء القضبان بسجن عكاشة بالدار البيضاء نالت تعطفا واسعا وسط الرأي العام الوطني والدولي وخصوصا الحركة النسائية المغربية وبسرعة زادت شهرتها مما دفع مختلف الأطراف تصر على إطلاق سراحها.

وفي سياق متصل عانق عشرات من المعتقلين بالحسيمة بدورهم الحرية وسط فرحة عارمة للعائلات التي أبدت ارتياحها الكبير لإطلاق سراح أبناءها، وظلت هذه الفرحة منقوصة طالما أن معتقلين آخرين ما زالوا يقبعون وراء القضبان، وبدا أن هناك أمل وسط الرأي العام لإطلاق الباقي في مناسبات قريبة. 

حوار الريف: متابعة  





التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك